الَّابار الَّتِي حفرها الجن....... بالصُّوَر..


كثير مِن الَّاشياء الغَرِيبَة والعجيبة الَّتِي نراها ولا نعلم حقيقتها ومِن هَذِه الَّاشياء

ابار غَرِيبَة جدا ومِن الصعب وربما المسِتحيل بانَّ يكون لبني ادم يد فِيها ، وذَلِك لانَّها ابار ضيقة جدا ملتوية..


صلبة..غامضة..متفرقة..كثيرة..


تسمى ابار لينة التابعة لمحافظة رفحاء والَّتِي تبَعْد عَن حائل 290كَم تقريبا..وعَدَّد ابارها مهُول جدا.

حيث بلغ عَدَّدها اكثر مِن 300 بئر..كُلّها مطمورة ما عدا 20 بئر..هِي الَّتِي بقيت شاهدة عَلَى الَّابداع..
يقَال انَّ الجن هُو الذي حفرها..وذَلِك انَّ سليمانَّ -عَلَيه السّلام- قَد مر بها حينما توجه الَى اليمِن قادما مِن القَدس..وكَانَّ الجيش قَد بلغ به العطش مبلغه..فضَحِك احد الجن..وسالَه سليمانَّ –عَلَيه السّلام-:
مالذي يضَحِكك؟ فقَال انَّتم عطشى وتَحْتكَم لجة مِن البحر!! فامر سليمانَّ-عَلَيه السّلام- الجن فحفروها..
هَذِه القصة لم تثبت 100% ولم يوجد ما ينفِيها 100% ايضا..


احكَموا بانَّفسكَم..سوف ترون الصُّوَر..ولَكِنّ خذوا بالَّاعتبار عدة امور..

1-عَدَّدها الَهائل والبالغ 300 بئر..وكُلّها حفرت فِي وقت واحِد..

2-صلابة الحجر المحفور..بحيث انَّه مِن اصلب واقسى انَّوَاع الحجارة..
3-ضيقها المتناهِي..بحيث انَّ بعضها لا يتعدى قطره نصف المتر..ولا يسِتطيع الرجل الدخول فِيها..فكَيْف بحفرها..
4-لا يوجد قصة حقيقية تنفِي حفر الجن لَها..

هَل يسِتطيع البشر الَّانَّ حفر مثل هَذِه الَّابار ومَعهم كَامِل مَعداتهم وعتادهم.؟؟؟ اللَه اعلم..