لا تحسبوا رقصي بَيْنكَم طربا ،،، فالطير يرقص مذبوحا مِن الَّالم ،،، ساصمت رغم انَّ الصمت يولمِني ،،، اضاحك الناس والَّاحزانَّ تقتلني ،، اشكرك عَلَى ايقاظي مِن غفلتي .. ولانَّك السَبَّب فِي افاقتي مِن غيبوبتي..اشكرك لجرحك لي.. فهذا الدافع لقوتي فكُلّ البشر تحزن بالجرح ....وانَّا بجرحك وصلت لقمتي,,,